أبي الميّت | يا ليتني أستطيع الرجوع بين سكاكين الزمن | لماذا تغيب الدورة/ العودة في لقاءات لم الشمل أو تسيمر (غرفة ضيافة) أفولنا | مخرّبة جميلة

1. 383px-Church_of_the_Annunciation_(2008) | cc: wikipedia

1. 383px-Church_of_the_Annunciation_(2008) | cc: wikipedia

Arabic

أبي الميّت

لمْلَمَتِ الطوابعُ أيّامَ أبي الأخيرة

إلى داخل بلاد لم يزُرها

وضعها داخل قصعة ماءِ روحِهِ

,  وقشّر عنها غلاف إهمال

حارات الطبقات السفلى في مدينة حيفا،

لكن الأيادي الأخطبوطيّة لسلطات الحكومة

لم تُفلت قبضتها عن الطابع

وبقي الحبر الأسود كوصمة

 قابيل

799px-AlAqsaFromKotel

799px-AlAqsaFromKotel

يا ليتني أستطيع الرجوع بين سكاكين الزمن

حيّ الهدار في حيفا ينتظر جدّي بثوبِ زفاف بالٍ

وعلى شرف تقاعده أهداه حَجَرَيْ نردٍ باليَيْن

وصبّ له كأسًا من العرق

وروت لي جدّتي، كيف جلست، في محطّة الباص، غير المسقوفة، في حيّ العين بدون البحر

وساورها القلق، لكنّه لم يَعُدْ قَطُّ من هناك، كما كان.

للماضي زمن يخصّه

للزمن ماضٍ يخصّه

للزمن ماض يخصّه

الله معك يا جدّي شلومو

Sainn7992

Sainn7992

لماذا تغيب الدورة/ العودة في لقاءات لم الشمل أو تسيمر (غرفة ضيافة) أفولنا

ذكرى أشجار تتراقص بين أزهار اللوتوس التي تخنق أسماكًا ذهبيّة

في الحُرش الذي يتمدّد حتّى أيّام الثانويّة المشوكّة في رقصة حشريّة بحركات مبهمة.

مَن تساقطت إذًا على الصخور الساكنة الإوزّيّة في أصلها (في منقارها) والخشنة في حركتها؟

مَن لامست أفق السماء الغاضب بغيوم هُريرات؟

ليس أنت يا إيهود بناي، إذ لا حريق هنا، وحتّى الكلمة، المشتعلة في الذاكرة الخالية من الذاكرة، تتبدّد.

حروب فتات غبار الأشجار التي تتهاوى من عشّ دبابير ضَجِرة تبيع سمّها وكأنّه عسل

وفي مقابلهم الأولاد يُسكِتون ويُسكَتون لكثرة الخيال المضطرِب

هل بسببي اصطبغ الغسيل بالأحمر؟

تلتهم أشعّة الشمس من أحجار منقوع الشاي

مقابل شهوة ألف وخمسمئة ذبابة منهمكة في ليل ملتهمي عباد الشمس.

لا تقتربي لتشمّم كلّ غبار الأحلام زوج من الأمّهات تُضاجَعان بين مشابك من حرير

عاملة خشبة مسرح تنسى مرّة أخرى أن تُبلغ آلهة الشرق أنّ خلق المصلوبة قد انتهى في المرحلة الثانويّة في حيفا.

Nazareth Cityscape

Nazareth Cityscape

مخرّبة جميلة

مخرّبتي الساحرة،

لا تخافي من الشّعب اليهوديّ.

سأقدّم لك القهوة الداكنة

وسأحضر لك صحنًا من كعك ” المعمول”

أَسمِعيني، مخرّبتي، الموسيقى التي تحمّلينها من الإنترنت

ونشاهد الأفلام معًا

أنت مخرّبتي

يا مخرّبة، أنت أختي،

يا أختي أنت المخرّبة

هيّا ندرس معًا كتب العراقيّة العاميّة التي حصلت عليها من غال في حيفا

مخرّبتي الغالية، أنت منهَكة، هيّا استريحي قليلاً على السرير

نمضي إلى الحديقة ونقطف شجيرة النّعناع التي تمدّدت واحتلّت الحديقة منذ العام 77

كم ملعقة من السكّر؟

هل أُبقِي كيس الشاي في الداخل؟

الآن قبل أن نفترق بالتحيّة اليهوديّة الجميلة – لهيتراؤوت (إلى اللقاء)

وألف تحيّة على عينيكِ

ننظُر بنَفَس طويل، إلى نفَس أطول.

الله يعطيك العافية

השירים תורגמו מעברית לערבית בידי גלאל חסן. השירים יופיעו בקטלוג המיצג של אניסה אשקר
“שמור את התאריך: אחר צהריים” (2011, מוזיאון חיפה לאמנות)

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: